Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

Présentation

  • : الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ
  • الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ
  • : Tunisie, Monde Arabe, Photographie, Art, Islam,Philosopie
  • Contact

Profil

  • الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ
  • Tant que mes jambes me permettent de fuir, tant que mes bras me permettent de combattre, nulle crainte : je puis agir. Mais lorsque mes mains et mes jambes se trouvent emprisonnées dans les fers des préjugés, alors je frissonne, je pleure...
  • Tant que mes jambes me permettent de fuir, tant que mes bras me permettent de combattre, nulle crainte : je puis agir. Mais lorsque mes mains et mes jambes se trouvent emprisonnées dans les fers des préjugés, alors je frissonne, je pleure...

Recherche

Catégories

16 avril 2012 1 16 /04 /avril /2012 06:29

 

الجبرية هي الثقافة التى ترَسّخُ فى الأذهان الاعتقاد بأن إرادة الله هى التى سلّطت على العبيد الظلم بسبب ذنوبهم ، وأن الاعتراض على الظالم والظلم هو اعتراض على المشيئة الالهية ، وأن انتقاد الظالم هو اعتراض على القدر الالهى. إنها الجبرية التى برع فيها الأمويون واضعي الدين السّنى و صانعي الأحاديث التى توجب السمع والطاعة للحاكم وأن طاعة سلطان غشوم خير من فتنة تدوم ، وانه لا يجوز الخروج على الحاكم مهما فعل. لهذا يسعى كل المستبدون لترويج الى هذه الثقافة حتى يعتنق المجتمع ثقافة العبيد و يؤمن أن البؤس الذى يعيش فيه قدر إلاهيا لا فكاك منه  وأنه من سنن الحياة حتى يرضى بالظلم  و لا يثور.

يعمل فقهاء الدين السّنى على تقعيد الاستكانة والرضى بالاستبداد من خلال تحكيم الشريعة و أقامة الخلافة حتى ينتشر ظل اللـه في الأرض وينطق الخليفة بلسـانه ،ويضرب بسـيفه ،وينهب باسمه و بعدها يصبح كل معارض سياسي يتجرأ على نقد ممثل الله فى الأرض كافر و زنديق مباحا دمه.

الحاكم الذى يدعى تطبيق الشريعة هو حاكم مقدس فى اعتقاد الجبرية و حتى ان كان مستبد فهو يمثل إرادة الله في الأرض ،فلا تجوز معارضـته سـياسيا.

يقف ضد الجبرية أحرار المسلمين الذين سموهم : القدرية. أولئك الأحرار قالوا - لا قدر والأمر أنف - أى إن الظلم ليس بقدر الله ولكن رغم أنوف الناس ،أى بقهر الناس. هذه هى (القدرية) أو مذهب الارادة الانسانية الحرة الذى يوجب مقاومة الظلم لأنه فعل بشرى وليس إرادة إلاهية ،ولأن الله جل وعلا لا يريد ظلما للعالمين وقد حرّم الظلم وفرض مقاومته واعتبره كفرا فى السلوك ، وإذا تم تسويغه بمبرر دينى أصبح أيضا كفرا فى العقيدة.

Partager cet article

Repost 0
Published by Kiri Dai - dans Religion(Islam)
commenter cet article

commentaires